أستون فيلا يسعى لحجز مقعد في الابطال بمواجهة فولهام

أستون فيلا يسعى لحجز مقعد في الابطال بمواجهة فولهام

تراجع أستون فيلا حاليًا في الدوري الإنجليزي الممتاز، ولكنه يبدو مصممًا على تحسين وضعه والانضمام إلى السباق على التأهل لدوري أبطال أوروبا. يوم السبت القادم، سيقاتل فريق فيلا من أجل النقاط الثلاث عندما يواجه فريق فولهام في مباراة مهمة على ملعب كرافن كوتيدج.

رغم خسارتهم الأخيرة أمام مانشستر يونايتد بنتيجة 2-1، إلا أن أستون فيلا يأمل في استعادة زخمه وتحقيق نتيجة إيجابية في اللقاء القادم. بالمقابل، فولهام يدخل المباراة بعد تحقيق فوز مهم على بورنموث بنتيجة 3-1، حيث أنهى سلسلة من الهزائم ويطمح في الاستمرار في التقدم نحو منطقة المنافسة على البقاء في الدوري الممتاز.

فولهام يتألق في مواجهة بورنموث ويتغلب عليه بهدفين لمونيز

منذ أن استحوذ أرماندو بروخا على فولهام، بدأ الفريق في تحقيق نتائج إيجابية، وهذا ما تبين بوضوح في مواجهته مع بورنموث. بدأت المباراة بشكل مثالي لفولهام بفضل هدف سريع من بوبي ديكوردوفا-ريد، ومن ثم أضاف رودريجو مونيز هدفين آخرين بتمريرة رائعة من ماركوس سينسي. على الرغم من تسجيل بورنموث هدفًا ليقلص الفارق، إلا أن مونيز تمكن من استعادة الهدوء لفولهام بتسجيل هدفين آخرين، لينتهي اللقاء بفوز مهم للفريق.

هذا الانتصار جاء بعد سلسلة من النتائج السلبية لفولهام، حيث لم يحققوا أي فوز في المباريات الست السابقة، بما في ذلك مباراة رأس السنة الجديدة مع آرسنال. بالإضافة إلى ذلك، فاز فريق سيلفا بمباراته الثامنة في الدوري الممتاز هذا الموسم، مما ساعده على الارتقاء إلى المركز الثاني عشر في جدول الترتيب.

على صعيد الأداء في ملعب كرافن كوتيدج، فولهام يبدو لا يُقهرًا، حيث فاز بسبع مباريات من تسع مباريات خاضها على أرضه، وسجل فيها 33 هدفًا. ومن الجدير بالذكر أن الفريق حقق الانتصار في جميع مبارياته التي سجل فيها أهدافًا على ملعبه هذا الموسم، وهو إنجاز لافت.

أستون فيلا يعاني في المباريات الاخيرة

تعيش أستون فيلا فترة صعبة في ملعبها في فيلا بارك، حيث تعرضت لثلاث هزائم متتالية مع تلقي شباكها ثمانية أهداف. هذه النتائج تجعل الفريق يواجه تحديًا كبيرًا لتحقيق النجاح في المباريات المحلية.

في مباراة الأحد الماضي ضد مانشستر يونايتد، كانت البداية مشجعة لفيلا بتسجيل هدف التعادل في الشوط الثاني، لكنها لم تستطع الحفاظ على تلك النتيجة بعد تلقيها هدفًا آخر في الدقائق الأخيرة. وبهذه النتيجة، تبدو فرص المشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل أكثر صعوبة.

على الجانب الإيجابي، تأكدت قدرة أستون فيلا على الثبات الدفاعي على الطريق، حيث لم تستقبل أية أهداف في أربع مباريات عام 2024، وتمكنت من تحقيق انتصار كبير على شيفيلد يونايتد بنتيجة 5-0 في الثالث من فبراير.

في الوقت نفسه، تظهر قوة الدفاع فيلا في مبارياتها على ملعبها، حيث فشلت فرق ميدلسبره وإيفرتون وتشيلسي في تسجيل أي أهداف خلال عام 2024. وعلى الرغم من ذلك، يجب على الفريق تحقيق التوازن بين الدفاع والهجوم لتحقيق النتائج الإيجابية في المباريات القادمة

الإصابات تواجه فولهام وأستون فيلا قبل مواجهاتهما القادمة

عانى فريقا فولهام وأستون فيلا من سلسلة من الإصابات التي قد تؤثر على أدائهما في المباريات القادمة، حيث يستعدان لعودة الدوري الإنجليزي الممتاز بعد توقف قصير بسبب مباريات كأس الأمم الأفريقية.

تضرب الإصابات بقوة فريق فولهام، حيث غاب ثنائي النيجيري أليكس إيوبي وكالفين باسي بعد تعرضهما للإصابة خلال كأس الأمم الأفريقية، بينما يواجه توسين أدارابيويو فترة غياب بسبب الإصابة التي تعرض لها. من ناحية أخرى، يعاني أستون فيلا من غيابات مهمة، مثل اللاعب بوبكر كامارا والذي تعرض لإصابة خطيرة في الركبة قد تبعده عن الملاعب لفترة طويلة.

مع ذلك، يظهر لاعب فولهام رودريجو مونيز أداءً مميزًا مؤخرًا، حيث سجل ثلاثة أهداف في آخر مباراتين له في الدوري الممتاز، وهو ما قد يعزز موقعه في التشكيلة الأساسية. بالنسبة لأستون فيلا، فإن الفرصة قد تتاح لبعض اللاعبين الشباب أو العودة إلى التشكيلة الأساسية لبعض اللاعبين بعد شفائهم من الإصابات.

تعليقات (0)

إغلاق