قلق في ريال مدريد قبل ديربي مدريد بسبب إصابة أنطونيو روديجر

قلق في ريال مدريد قبل ديربي مدريد بسبب إصابة أنطونيو روديجر

تناولت التقارير الواردة يوم السبت أن قلب الدفاع الألماني، أنطونيو روديجر، لم يتمكن من المشاركة في التدريبات الصباحية مع زملائه في ريال مدريد، وذلك استعدادًا للقاء الديربي المرتقب أمام أتلتيكو مدريد يوم الأحد. ويتوقع أن يغيب روديجر عن هذه المباراة الهامة.

تعود إصابة روديجر إلى مباراة الدوري الإسباني الأخيرة أمام خيتافي، حيث اضطر للخروج من المباراة في الشوط الأول بعد اصطدام قوي مع مهاجم مانشستر يونايتد المعار، ميسون جرينوود. وبالنظر إلى أهمية روديجر في خط الدفاع لفريق ريال مدريد، فإن هذه الإصابة قد تكون لها تأثير كبير على أداء الفريق في المواجهة المرتقبة.

في اليوم الذي سبق المباراة، كانت التوقعات تشير إلى أن إدارة ريال مدريد كانت واثقة في قدرة روديجر على التعافي في الوقت المناسب للمشاركة في مواجهة أتلتيكو مدريد، إلا أن الوضع قد تغير بعد غيابه عن التدريبات.

تبقى الأنظار متجهة نحو تطورات حالة روديجر، حيث ينتظر عشاق ريال مدريد بفارغ الصبر لمعرفة ما إذا كان سيكون قادرًا على المشاركة في هذا الديربي المهم، الذي يحمل أهمية خاصة في ترتيب الدوري الإسباني.

روديجر يواجه الإصابة ويستبعد من ديربي مدريد

تواصلت معاناة أنطونيو روديجر، مدافع تشيلسي السابق واللاعب الحالي في صفوف ريال مدريد، مع الإصابة، حيث أظهرت تقارير من صحيفة ماركا أنه لم يشارك في جلسة التدريب يوم السبت. ووفقًا لصحيفة AS، يُشار إلى أن روديجر ما زال يعاني من “ألم كبير” في منطقة الجزاء، مما يجعل من الصعب عليه المشاركة في ديربي مدريد المرتقب.

هذا التطور يضع المدرب كارلو أنشيلوتي في موقف صعب، حيث قد يضطر إلى إجراء تعديلات في تشكيلة الدفاع لمواجهة أتلتيكو مدريد، خصوصًا وأن روديجر يعتبر جزءًا هامًا من الخط الخلفي للفريق الملكي.

رغم توقعات الإدارة بأن يتماثل روديجر للشفاء في وقت قريب، يظهر أن الأمور لم تسر كما كان متوقعًا، ويبقى السائلون عن مدى تأثير غيابه على أداء ريال مدريد في المباراة الهامة أمام منافسه التقليدي.

ريال مدريد يواجه تحدٍ دفاعيًا كبيرًا قبل ديربي مدريد المرتقب

تتعرض خطط فريق ريال مدريد للمزيد من التحديات الدفاعية قبل مباراة الديربي المرتقبة أمام أتلتيكو مدريد، حيث تبدو إصابات الركبة لإيدير ميليتاو وديفيد ألابا خطيرة وستجبرهما على الغياب. وفي ظل هذا السيناريو، يتبقى ناتشو كأخيار قلب الدفاع الوحيد المتاح للمدرب كارلو أنشيلوتي.

لكن تعقيدات الموقف تزيد مع غياب أوريليان تشواميني، لاعب الوسط المركزي، الذي سيكون موقوفًا في المباراة القادمة بسبب البطاقة الصفراء التي حصل عليها في مباراة أخيرة ضد خيتافي. وفي ضوء هذا النقص في خط الوسط، من المتوقع أن يلعب داني كارفاخال دورًا مهمًا في وسط الدفاع إلى جانب ناتشو، مع تحول لوكاس فاسكيز إلى مركز الظهير الأيمن.

هذه التحديات قد تضع الفريق الملكي في موقف صعب، وسيكون على المدرب أنشيلوتي تكوين تشكيلة فعّالة قادرة على مواجهة هذه الغيابات المهمة في مواجهة ديربي مدريد المهمة.

أنشيلوتي يواجه مشكلة دفاعية قبل ديربي مدريد المصيري

في مؤتمر صحفي، كشف مدرب ريال مدريد، كارلو أنشيلوتي، عن التحديات الكبيرة التي يواجهها الفريق قبيل مواجهة ديربي مدريد المرتقبة أمام أتلتيكو مدريد، حيث يُعاني من نقص في خط الدفاع بسبب إصابات وتعليقات عقوبات.

أبدى أنشيلوتي قلقه بخصوص إمكانية غياب اللاعب أنطونيو روديجر عن المباراة بسبب إصابته، مشيرًا إلى أنه إذا لم يكن روديجر متاحًا، سيضطر الفريق للجوء إلى قلب دفاع جديد، مع التأكيد على ثقته في قدرة اللاعب البديل على التأقلم بشكل فعّال.

وفيما يتعلق بغياب أوريليان تشواميني بسبب الإيقاف، أعرب أنشيلوتي عن استيائه قائلاً: “لا أعرف ما حدث، لقد أخرج البطاقة ولن يكون تشواميني حاضرًا في المباراة”. يضيف أنه يمتلك يومين للتعافي، ورغم صعوبة الوضع، يظل متفائلًا بالقدرة على التكيف مع الظروف الصعبة.

تأتي هذه التحديات في ظل أداء مميز لروديجر خلال هذا الموسم، والذي شارك في العديد من المباريات وسجل أهدافًا هامة، مما يجعل غيابه يشكل ضربة كبيرة للفريق الملكي.

إغلاق
×