محمد صلاح يوجه رسالة شكر لروي فيتوريا بعد رحيله عن منصبه كمدرب للمنتخب المصري

محمد صلاح يوجه رسالة شكر لروي فيتوريا بعد رحيله عن منصبه كمدرب للمنتخب المصري

قام النجم محمد صلاح، لاعب فريق ليفربول الإنجليزي ومنتخب مصر، بتوجيه رسالة خاصة للمدرب البرتغالي روي فيتوريا، الذي كان يشغل منصب المدير الفني للمنتخب المصري، عقب رحيله عن المنصب.

نشر محمد صلاح صورة تجمعه بفيتوريا على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وأرفقها بتعليق يعبر فيه عن امتنانه للمدرب السابق. قال صلاح في تغريدته: “شكرًا لك على كل شيء، أتمنى لك الأفضل في المستقبل”.

تأتي هذه الرسالة كتعبير عن تقدير محمد صلاح لجهود فيتوريا خلال فترة توليه مهمة تدريب المنتخب المصري. ويظهر اللاعب الدولي المصري بذلك الأدب والاحترام في التعامل مع رحيل المدرب السابق.

من المعروف أن روي فيتوريا كان قد تولى مسؤولية تدريب المنتخب المصري لفترة قصيرة، وقد شهدت فترة توليه هذا المنصب تراجعًا في أداء المنتخب، مما أدى في النهاية إلى استقالته من المنصب.

يأتي توجيه محمد صلاح لهذه الرسالة كإشارة إلى التقدير والاحترام الذي يحظى به فيتوريا رغم الظروف الصعبة التي مر بها المنتخب المصري خلال فترة توليه مسؤولية تدريبه.

اتحاد الكرة المصري يوجه الشكر لروي فيتوريا بعد الخروج المبكر من كأس أمم إفريقيا 2023

في خطوة تعبر عن الاحترام والامتنان، قرر اتحاد الكرة المصري توجيه الشكر للمدرب البرتغالي روي فيتوريا، عقب الخروج المبكر من منافسات بطولة كأس أمم إفريقيا 2023، حيث ودع المنتخب المصري البطولة في دور الـ16.

تعد هذه الخطوة جزءًا من البروتوكول الرياضي والأخلاقي الذي يتبعه الاتحاد المصري، حيث يقدر ويثمن الجهود التي بذلها المدرب فيتوريا خلال فترة توليه مسؤولية تدريب المنتخب المصري.

تمت الإشارة في البيان الصادر عن اتحاد الكرة المصري إلى التحديات التي واجهت المنتخب المصري خلال بطولة كأس الأمم الإفريقية 2023، واعترافه بالجهود المبذولة من قبل المدرب وفريق الجهاز الفني.

من المهم التأكيد على أن هذا الشكر لا يمثل نهاية المشوار، بل يعبر عن الاحترام المتبادل بين الجهاز الفني والاتحاد المصري، وتأكيداً على الروح الرياضية والتقدير للجهود المبذولة في سبيل تطوير كرة القدم المصرية.

بهذا الإجراء، يتضح التزام الاتحاد المصري بالمبادئ الأخلاقية في التعامل مع الجهاز الفني، وتأكيده على أهمية الشكر والاعتراف بالجهود المبذولة، سواء كانت النتائج إيجابية أم سلبية، في سبيل تحقيق أهداف الفريق الوطني.

وتتجه أنظار عشاق كرة القدم نحو نجم فريق ليفربول، محمد صلاح، وذلك في ضوء التقارير التي نشرتها شبكة ذا أنفيلد الإنجليزية حول احتمالية مشاركته في المباراة المقبلة لفريقه ضد بيرنلي في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وفقًا لتلك التقارير، فإن صلاح قد يكون على استعداد للحاق بالمباراة المرتقبة، والتي ستكون فرصة له للمشاركة في تحقيق الانتصارات الهامة مع فريقه ليفربول في المنافسة على اللقب.

يأتي هذا في ظل تألق صلاح في المواسم الأخيرة ودوره البارز في تحقيق النجاحات لفريقه، حيث يعتبر من أبرز اللاعبين في الدوري الإنجليزي وعلى مستوى العالم.

من المتوقع أن يكون قرار مشاركة صلاح في المباراة محل اهتمام كبير من قبل مدرب فريق ليفربول والجهاز الطبي، حيث سيتم تقييم حالته البدنية وجاهزيته للمشاركة في المباراة.

بالنظر إلى أهمية صلاح كلاعب رئيسي في تشكيلة ليفربول، فإن مشاركته في المباراة قد تمثل عاملًا مهمًا لفريقه في سعيه لتحقيق الانتصار وحصد النقاط الثلاث في صراعه على الصدارة.

تعليقات (0)

إغلاق
×