موعد وتفاصيل قمة منتخب الجزائر ضد موريتانيا في كأس الأمم الأفريقية 2023 والتشكيل والقنوات الناقلة

موعد وتفاصيل قمة منتخب الجزائر ضد موريتانيا في كأس الأمم الأفريقية 2023 والتشكيل والقنوات الناقلة

تستعد محبو كرة القدم في العالم العربي والإفريقي للتمتع بإثارة وتشويق مباراة قوية تجمع بين منتخب الجزائر ومنتخب موريتانيا في إطار الجولة الثالثة من كأس الأمم الأفريقية 2023. تعد هذه المواجهة حاسمة للفريقين، حيث يسعى كل منهما إلى تحقيق الفوز لضمان التأهل إلى المراحل الأخيرة من البطولة.

الموعد المحدد لهذه المواجهة المثيرة هو يوم الثلاثاء 23 يناير 2024، في تمام الساعة 22:00 بتوقيت مصر و23:00 بتوقيت السعودية. وستكون القناة الناقلة للمباراة هي beIN SPORTS MAX، حيث سيتابع المشاهدون اللحظات الحاسمة والأهداف الرائعة في هذه المواجهة المثيرة.

تأتي هذه المباراة في إطار الجولة الثالثة من كأس الأمم الأفريقية 2023، وهي فرصة أخيرة للمنتخبين لتحقيق نتائج إيجابية وضمان التقدم في البطولة. ستكون الرغبة في تحقيق الفوز والتأهل سيدة الموقف في هذه اللحظات المهمة، وسيعمل كل فريق على تقديم أفضل أداء للمحافظة على آماله في الحصول على اللقب الغالي.

بهذا اللقاء المرتقب، يشعر عشاق الكرة بالترقب لمعرفة مصير المباراة وتأثير نتيجتها على مستقبل المنتخبين في البطولة. يترقب الجميع لحظات من التشويق والإثارة في هذه القمة الكروية التي ستشهد تصاعد المنافسة وظهور الأبطال.

منتخب الجزائر تتطلع للتأهل في محنة موريتانيا في كأس الأمم الأفريقية

تعيش الجزائر لحظات حاسمة في مشوارها في كأس الأمم الأفريقية، حيث تستعد لخوض مباراتها الأخيرة في دور المجموعات أمام موريتانيا على أرض ملعب السلام في بواكي. وفي ظل الرغبة الشديدة في البقاء في المنافسة، يتعين على “الخضر” الجزائريين الفوز لضمان مكانهم في مراحل خروج المغلوب.

مع احتلال موريتانيا المرتبة الثالثة في المجموعة، يسعى المنتخب الوطني الجزائري إلى تحقيق الانتصار وتجاوز العقبة الموريتانية لتحقيق التأهل. يدرك الأسود الجزائريون أن هذه المواجهة هي مفتاح استمرارهم في البطولة وفرصة لتحسين أدائهم بعد أداء مخيب في المباراتين السابقتين.

بعد خسارة مفاجئة أمام غينيا بيساو وتعادل مع مالي، تجد الجزائر نفسها في موقف صعب يتطلب تحقيق الفوز لتجنب تكرار مصيرها في النسخة السابقة من البطولة. يبذل الفريق الجزائري قصارى جهده لتجاوز تلك الأزمة وتحفيز اللاعبين على تقديم أداء قوي وفتح صفحة جديدة في مشوارها في كأس الأمم الأفريقية.

على الرغم من أن المنافسة شديدة في المجموعة الرابعة، يتطلع منتخب الجزائر إلى تحقيق الفوز والتأهل إلى مراحل أفضل في البطولة. ستكون مباراة موريتانيا اختبارًا حاسمًا لقوة إرادة وتحسين أداء الجزائر، حيث يتعين عليها تحقيق الانتصار لتأكيد حضورها في كأس الأمم الأفريقية والمضي قدمًا في سعيها نحو التتويج.

موريتانيا تتأرجح على حافة الخروج من دور المجموعات في كأس الأمم الأفريقية

أعلنت موريتانيا هزيمتها أمام أنجولا بنتيجة 3-2 في مباراة مثيرة جرت يوم السبت، مما أضعف فرصها في التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب في بطولة كأس الأمم الأفريقية. رغم تألق بعض لاعبي المنتخب الموريتاني، مثل سيدي عمار بونا وأبوبكري كويتا، إلا أن هدفين من قبل لاعبي أنجولا، جيلسون دالا وجيلبرتو في الدقيقة 53، قادا المنتخب الأنجولي إلى الصدارة في المجموعة.

وتأتي هذه الهزيمة بعد خسارة موريتانيا في مباراتها الأولى أمام بوركينا فاسو بهدف وحيد. وتكون بذلك موريتانيا قد فشلت في تحقيق أي انتصار في ثماني مباريات لها في تاريخ مشاركتها في كأس الأمم الأفريقية.

ويظهر المنتخب الوطني في وضع صعب حيث يتصدر أنجولا المجموعة، ويتبقى لموريتانيا مباراة نهائية في المجموعة مع فريق غينيا بيساو، والتي يجب عليها الفوز فيها لزيادة فرص التأهل.

في الوقت الحالي، يعاني المنتخب من محنة دفاعية بعد أن لم يتمكن من الابتعاد عن استقبال الأهداف لسبع مباريات متتالية في البطولة، مما يجعل مهمته أمام فريق غينيا بيساو أكثر تعقيدًا.

بالرغم من التحديات الكبيرة التي تواجهها موريتانيا، يظل لديها فرصة ضئيلة للتأهل، وسيكون الفوز في المباراة القادمة ضروريًا لتعزيز فرصها في التأهل إلى المرحلة القادمة والظهور بشكل لائق في هذه البطولة القارية المهمة.

الجزائر تحت ضغط الفوزوالتأهل إلى مراحل خروج المغلوب في كأس الأمم الأفريقية

بعد تودد الجزائر إلى حافة الخروج من دور المجموعات في الكاميرون قبل عامين، تتجدد التحديات والضغوط مع تطلعات المحبين لرؤية منتخبهم يتأهل إلى مراحل أقوى في كأس الأمم الأفريقية 2023. الفريق الذي يقوده جمال بلماضي كان من المفترض أن يتصدر المجموعة الرابعة، ولكن بدأت رحلته بتعادل 1-1 مع أنجولا وتعادل 2-2 مع بوركينا فاسو.

باغتت الجزائر مصيرها في المباراة الأولى، وبالرغم من تسجيل ثنائية بغداد بونجاح في المباراة الثانية، لا يزال الفريق يعاني من نتائج مخيبة للآمال. بعد خروجهم من البطولة السابقة بدون فوز، يكملون سجلهم السلبي في كأس الأمم الأفريقية بخمس مباريات بدون انتصار، وهو أمر يضعهم تحت الضغط لتحقيق الفوز في مباراة الثلاثاء.

تبحث الجزائر عن استعادة توهجها في البطولة، ويعتبر الفوز في المباراة القادمة ضروريًا لضمان التأهل إلى مراحل خروج المغلوب. مع فارق الأهداف السلبي لصالح أنجولا، تكمن أمام الجزائر فرصة التأهل إذا نجحت في تحقيق الانتصار على موريتانيا.

في مواجهة موريتانيا، يتوقع الجميع أن يكون للجزائر الفرصة المثلى لتحقيق الانتصار واستغلال تراجع أداء منتخب موريتانيا. يتعين على الجزائر الظهور بأفضل مستوى لتجنب مفاجأة غير مرغوب فيها، والتأكيد على قدرتها على التأهل إلى مراحل متقدمة في البطولة.

بونجاح يحمل آمال التأهل في كأس الأمم الأفريقية

تأتي كأس الأمم الأفريقية 2023 مع تحديات كبيرة للمنتخب الجزائري، وفي ظل هذا التحدي، يتطلع المدرب جمال بلماضي إلى لاعبيه لتحقيق النجاح والتأهل إلى مراحل متقدمة في البطولة. في هذا السياق، يظهر اللاعب بغداد بونجاح كركيزة هجومية للفريق، ونتوقع أن يكون له دور كبير في قيادة محاربي الصحراء لتحقيق الانتصارات.

بونجاح، الذي سجل كل أهداف الجزائر في البطولة حتى الآن، يأتي بتألق كبير وتاريخ حافل في التسجيل، حيث شارك في 16 هدفًا في آخر 15 مباراة مع ناديه والمنتخب. تعتبر هذه القوة الهجومية ركيزة أساسية لطموحات الجزائر في البطولة.

رغم غياب رياض محرز في بطولة هادئة، يظل لاعبًا خطيرًا ومهمًا في هجوم الجزائر، وسيكون له تأثير كبير خلال المباريات المقبلة. ومع عودة أبو بكر كامارا للتشكيلة، يتوقع أن يقدم إضافة قوية للهجوم.

من الناحية الدفاعية، يتعين على عبده أن يعتمد على خبرة لاعبي الدفاع للحفاظ على استقرار الخلفية، مع وجود لاعبين مثل إبراهيما كيتا ونوح محمد العبد في الخط الخلفي. يجسد القائد علي عبيد الركيزة الأساسية في تنظيم الدفاع، مع الهدف من حماية المرمى المتألق جانجان بابكر نياسي.

مع هذا التكتيك المحكم، يتطلع منتخب الجزائر إلى تحقيق الفوز في مواجهته مع منتخب موريتانيا، وبالتالي تحسين فرصه في التأهل والمنافسة على لقب كأس الأمم الأفريقية.

التشكيلات المتوقعة لمواجهة قوية بين موريتانيا والجزائر في كأس الأمم الأفريقية

تشكيلة موريتانيا المتوقعة :

  • حراسة المرمى: نياسي
  • الدفاع: كيتا، العبد، با، عبيد
  • الوسط: جاساما، فوفانا، محسن
  • الهجوم: كامارا، بونا، كويتا

من المتوقع أن يعتمد المدرب أمير عبده على هذه التشكيلة لتحقيق نتيجة إيجابية في مواجهة الجزائر، حيث يعول على تنظيم الخطوط الخلفية وخط الوسط لتحقيق التوازن اللازم في الفريق.

تشكيلة الجزائر المتوقعة :

  • حراسة المرمى: ماندريا
  • الدفاع: أتال، بنسبعيني، مندي، آيت نوري
  • الوسط: فيغولي، بن طالب، الزروقي
  • الهجوم: بليلي، محرز، بونجاح

من جهته، يستعد المدرب جمال بلماضي لهذه المواجهة بتشكيلة قوية تجمع بين الخبرة والإمكانيات الهجومية. من المهم للمنتخب الجزائري تحقيق الفوز لتعزيز فرصه في التأهل، ولذلك يتطلع الجميع إلى أداء قوي وتسجيل الأهداف.

إغلاق
×