وست هام يسعى للعود بعد خسارته الكبيرة أمام أرسنال

وست هام يسعى للعود بعد خسارته الكبيرة أمام أرسنال

بعد الهزيمة القاسية التي تلقاها من أرسنال بستة أهداف، يسعى فريق وست هام يونايتد إلى استعادة زخمه والعودة إلى طريق الانتصارات في الدوري الإنجليزي الممتاز. ومباراته المقبلة يوم السبت ضد نوتنغهام فورست على ملعب سيتي جراوند تأتي كفرصة للفريق لتحقيق الانتصار وتصحيح المسار.

في لقاء سابق بين الفريقين في منتصف نوفمبر، شهدنا مباراة مثيرة انتهت بفوز وست هام بنتيجة 3-2 على أرضهم. وكان توماس سوتشيك هو صاحب الهدف الحاسم في الدقيقة 88، مما منح فريقه الفوز والثلاث نقاط.

وست هام يواجه تحديات بعد سلسلة من الهزائم المذلة

انتهى عام 2023 بنجاح لافت لنادي وست هام، حيث حقق تسعة انتصارات من أصل 13 مباراة في جميع المسابقات، لكن بداية العام الجديد لم تكن سوى سلسلة من النتائج السلبية، مع سبع مباريات لم يحتفل فيها النادي بأي انتصار، بما في ذلك هزائم متتالية مدوية في الدوري الممتاز.

خسر وست هام بنتيجة إجمالية 9-0 في ثلاث مباريات متتالية في الدوري، وأخيرًا تلقوا هزيمة مذلة 6-0 على يد أرسنال في ملعب الأخير. الهزيمة هذه جعلت الجماهير تغادر الملعب في وقت مبكر، بعد أن تقدم أرسنال بأربعة أهداف في الشوط الأول.

تتوارد الأنباء حول توقف محادثات التجديد بين النادي والمدير الفني ديفيد مويس، الذي ينتهي عقده في يونيو. هذا جاء بسبب القلق الذي يخيم على النادي بعد تدهور موقعهم في جدول الدوري إلى المركز الثامن.

مع اقتراب مبارياتهم القادمة ضد نوتنغهام فورست، يتطلع وست هام إلى تحسين حظوظهم والعودة إلى مسار الانتصارات، بدءًا من مواجهتهم لفريق نوتنغهام فورست في الجولة القادمة، والذي سبق وأن تغلبوا عليه بهدف كبير في مباراة سابقة.

نوتنغهام فورست يعاني في الدوري الإنجليزي الممتاز هل يستعيد توازنه؟

يواجه نادي نوتنغهام فورست تحديات كبيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث لم يحقق الفريق الانتصار في أربع مباريات متتالية في دوري الدرجة الأولى، وتعرض لهزيمة مذلة بنتيجة 3-2 على أرضه أمام نيوكاسل يونايتد.

رغم رد فعل فريق نوتنغهام فورست في الشوط الأول حيث ألغوا هدفين لنيوكاسل، إلا أن الفريق خسر في النهاية بسبب هدف من اللاعب برونو جيمارايش في الدقيقة 66. ومنذ بداية نوفمبر، لم يخسر أي فريق في الدوري الإنجليزي الممتاز أكثر من فورست.

مدرب الفريق نونو إسبيريتو سانتو يواجه تحديات كبيرة في تحسين أداء الفريق، خاصة في الدفاع حيث يعتبر فريقه واحدًا من الأضعف في الدفاع منذ عودته إلى الدوري الممتاز.

على الرغم من التحديات، يتطلع نادي نوتنغهام فورست إلى استعادة توازنه والعودة إلى مسار الانتصارات، ومواجهتهم لوست هام قد يكون فرصة لتحقيق ذلك، خاصة بعد فوزهم عليهم الموسم الماضي.

الإصابات والتغييرات قبل مباراة وست هام ونوتنغهام فورست

قبل مباراة وست هام ضد نوتنغهام فورست، تواجه الفرق تحديات متعددة في تشكيلاتهم الأساسية نظرًا للإصابات والاستعدادات التكتيكية. هنا نلقي نظرة على الأمور المتوقعة قبل صافرة البداية.

في وست هام، يتم تقييم حالة الثنائي لوكاس باكيتا ومايكل أنطونيو قبل المباراة، وهما يواجهان فترات طويلة من الإصابة. وبالنسبة للتشكيلة، يبدو أن ديفيد مويس ينوي إجراء تغييرات على خط الدفاع بعد الأداء الضعيف ضد أرسنال. ويتنافس العديد من اللاعبين للحصول على فرصة اللعب، بينما يمكن أن يتم تعزيز الهجوم بعودة بعض اللاعبين المصابين.

أما نوتنغهام فورست، فسيغيب الثنائي كريس وود وغونزالو مونتيل بسبب الإصابة، ولكن الثنائي الإيفواري إبراهيم سانجاري وويلي بولي قد يعودان بعد تتويجهما بكأس الأمم الأفريقية. ومن المتوقع أن يبقى حارس المرمى ماتز سيلز في المرمى، بينما يتنافس العديد من اللاعبين للحصول على مركز في خط الهجوم.

بالنظر إلى هذه التغييرات والتحديات، يُتوقع أن تكون مباراة السبت بين وست هام ونوتنغهام فورست مثيرة ومليئة بالتشويق، حيث يسعى كل فريق إلى تحقيق النتيجة الإيجابية وتحسين وضعه في جدول الترتيب.

تعليقات (0)

إغلاق
×